موضوع رئيسي

برنامج منظمات المجتمع المدني يتصدى لقضايا السياسات الرئيسية

2014/11/04


Image

عُقد برنامج منظمات المجتمع المدني في الفترة من 7 إلى 11 أكتوبر/تشرين الأول أثناء الاجتماعات السنوية لمجموعة البنك وصندوق النقد الدوليين 2014. تضمن البرنامج جلسة توجيهية عن مجموعة البنك الدولي، واجتماع دائرة مستديرة لمنظمات المجتمع المدني مع المديرين التنفيذيين لمجموعة البنك الدولي، ولقاء مفتوح لمنظمات المجتمع المدني مع رئيس مجموعة البنك الدولي والمدير العام لصندوق النقد الدولي تلاه حفل استقبال لمنظمات المجتمع المدني. كما تضمن برنامج منظمات المجتمع المدني منتدى للسياسات يشمل 55 جلسة حوارية (انظر جدول أعمال البرنامج) تتناول طائفة كبيرة من موضوعات التنمية.

وشارك أكثر من 800 ممثل لمنظمات المجتمع المدني من أكثر من 80 بلدا في برنامج منظمات المجتمع المدني، (انظر القائمة التي أعدها النظام والتي تشمل أكثر من 200 بطاقة حضور أصدرها). وضم هؤلاء المندوبون 61 قيادة شابة من منظمات المجتمع المدني والأكاديميين الذين يرعاهم البنك وصندوق النقد الدوليان للمشاركة في الاجتماعات السنوية، (انظر قائمة منظمات المجتمع المدني المشمولة بالرعاية). تم اختيار منظمات المجتمع المدني المشمولة بالرعاية من بين عدد كبير من المؤسسات والقطاعات بالتعاون مع المكاتب القطرية للبنك والصندوق.

وجمع لقاء المائدة المستديرة لمنظمات المجتمع المدني مع المديرين التنفيذيين نحو 150 ممثلا عن المنظمات مع رقم قياسي من المديرين التنفيذيين بلغ 19 من بين 25 مديرا تنفيذا. وشارك في رئاسة المناقشات التي استمرت ساعة ونصف الساعة كل من داني سريسكاندارجاه المدير التنفيذي للتحالف العالمي من أجل مشاركة المواطنين Civicus، ومرزا حسن عميد المديرين التنفيذيين للبنك الدولي، وركزا على العديد من الموضوعات التي تشمل المراجعة الجارية للإجراءات الوقائية الخاصة بمجموعة البنك الدولي، وجهود مكافحة الفساد، ودمج الأقليات الجنسية في المجتمع (انظر المذكرة الموجزة). وحضر اللقاء المفتوح لمنظمات المجتمع المدني مع جيم كيم وكريسيتين لاغارد ما يقرب من 250 ممثلا لمنظمات المجتمع المدني حيث ركز على دور صندوق النقد الدولي في تحقيق الاستقرار للاقتصاد الكلي، والمراجعة الجارية لسياسات الإجراءات الوقائية الخاصة بمجموعة البنك الدولي، وأزمة الإيبولا. (انظر مذكرة الموجز).


Image

كما غطت الجلسات التي عقدت أثناء منتدى سياسات المجتمع المدني طائفة واسعة من الموضوعات التي تشمل الإجراءات الوقائية، والمساواة بين الجنسين، وتغير المناخ. ونظمت وحدات البنك الدولي أثناء المنتدى نحو 10 جلسات وقدمت إفادات وأجرت مشاورات مهمة عن مراجعة الإجراءات الوقائية، وأطر مشاركة المواطنين، والمساءلة الاجتماعية، والحوار مع المنظمات الدينية.

وبالإضافة إلى المنتدى، أتيحت لممثلي المجتمع المدني الفرصة للمشاركة في الفقرات الرئيسية للاجتماعات السنوية مثل "قمة الشباب"، "بناء الرخاء المشترك في عالم يفتقر إلى المساواة"، و "التكنولوجيا والترفيه والتصميم TED ومجموعة البنك الدولي: إنهاء الفقر". وتم عقد اجتماعات ثنائية مع نواب الرئيس لشؤون مناطق الشرق الأوسط، وأمريكا اللاتينية، وشرق آسيا والمحيط الهادئ، وأيضا مع مديرين آخرين للبنك.

Api
Api