الصفحة باللغة:

بيان صحفي

رئيس مجموعة البنك الدولي جيم يونغ كيم يزور تونس

2013/01/22

مدينة تونس، في 22 يناير/كانون الثاني 2013 – يزور رئيس مجموعة البنك الدولي جيم يونغ كيم تونس يومي 23 و 24 يناير/كانون الثاني في أول زيارة رسمية له لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا منذ تبوئه منصب رئيس البنك في يوليو/تموز 2012.

وتعليقا على ذلك، قال كيم، "في مثل هذا الشهر قبل عامين أثار الشعب التونسي انتباه العالم بإشعال ثورات الربيع العربي. ولم يثبت الشعب التونسي للعالم شجاعته فحسب، لكنه أيضا أظهر الحاجة العامة لمساءلة الحكومة وترسيخ مبادئ الشفافية والمساواة. وإنني أتطلع للاستماع مباشرة من الشعب التونسي ومن قادته بشأن تقدمهم نحو بلوغ هذه الأهداف."

وخلال هذه الزيارة، سيلتقي رئيس البنك الدولي مع قادة الحكومة، وممثلين عن القوى السياسية والمجتمع المدني، وممثلي دوائر الأعمال والنقابات، وذلك لمناقشة أفضل سبل استمرار مجموعة البنك الدولي في مساندة التحول الجاري في تونس، وتعزيز النمو الشامل للجميع، وخلق المزيد من الوظائف والفرص. وستركز لقاءات كيم مع ممثلي الحكومة والمجتمع المدني على مساندة مبادرات الصوت والشفافية والمساءلة في تونس وكيفية مواصلة جهود المجتمع المدني في إبداء آرائه حول أداء البرامج الحكومية ومراقبتها.

كما سيناقش رئيس مجموعة البنك الدولي مع الزعماء التونسيين أهمية تطبيق الإصلاحات التي تمهد السبيل للنمو الاقتصادي وخلق الوظائف على المدى المتوسط.  

وسيرافق كيم كل من إنغر أندرسون، نائبة الرئيس لشؤون منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وديميتريس تسيتسيراغوس، نائب رئيس مؤسسة التمويل الدولية لشؤون شرق وجنوب أوروبا وآسيا الوسطى والشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وسايمون غراي المدير القطري لإدارة المغرب العربي، وإلين موراي المديرة القطرية لإدارة تونس لدى البنك الدولي، وانطوان كورسل-لابروس المدير القطري لمؤسسة التمويل الدولية  في تونس.

الاتصال بمسؤولي الإعلام
  • في القاهرة
  • ريهام مصطفى
  • الهاتف : 201002247482+
بيان صحفي رقم:
2013/225/MNA