المطبوعات 2019/07/22

قصص من اليمن: مساعدة اليمنيين على النجاة من الأزمة

Image

نقص في الغذاء، مجاعةٌ، جوعٌ. يواجه الشعب اليمني هذا الواقعَ المُريعَ بسبب حربٍ دمَّرَتْ البلاد لأكثرَ مِنْ أَربعِ سنواتٍ. فقد تسبَّبَتِ الحربُ في شلِّ اقتصاد كان يتعثر قبلها، علاوة على نزوحٍ جماعيّ، ووقف صرف الرَّواتبِ، وارتفاعِ أَسعارِ الغذاءِ والوقودِ، وتوقُّفِ الخدماتِ الرئيسيَّةِ، وظهورِ وباءِ الكُوليرا. 

مشروعُ الاستجابةِ الطارئةِ للأزمةِ في اليمنِ بقيمةِ 400 مليون دولارٍ أمريكيّ، وهو من تمويل المؤسَّسةِ الدوليَّةِ للتنميةِ وينفّذه برنامجُ الأُممِ المتحدةِ الإنمائيّ من خلال مؤسَّستين محلِّيتين هما الصُّندوقُ الاجتماعيّ للتنميةِ، ومشروعُ الأشغالِ العامَّةِ. وعلى الرغمِ مِن النِّزاعِ الَّذي طالَ أَمَدُه، تمكَّنَتْ هاتان المؤسَّستان من مواصلةِ خدماتِهما المجتمعيَّةِ، بينما تعملان جنبًا إلى جنبٍ مَعَ الشُّركاءِ المعنيّين بالعمل الإنسانيّ في جميعِ أَنحاءِ البلاد لصالحِ الشَّعبِ اليمنيّ.

قصص من اليمن : مساعدة اليمنيين على النجاة من الأزمة (نسق PDF)