بيان صحفي

حرمان شركتين ألبانيتين من التعامل مع البنك

2010/08/09




واشنطن في 9 أغسطس/آب، 2010- حرمت مجموعة البنك الدولي شركتي RINIA SK Sh.p.k و DEA DHV Sh.p.k. الألبانيتين من التعامل معها وقررت عدم أهليتهما للحصول على عقود يمولها البنك الدولي لمدة عامين. وجاء قرار مجلس عقوبات البنك الدولي في أعقاب تحقيق أجراه مكتب الرئيس لشؤون النزاهة كشف أن كلتا الشركتين ارتكبتا ممارسات تواطؤية خلال مرحلة التقدم بعطاءات لأحد المشروعات التي يمولها البنك الدولي في ألبانيا. ولم تحصل أي من الشركتين على أية عقود.

وقد يتم تقليص مدة حرمان الشركتين إلى عام واحد إذا اتخذت شركة DEA الخطوات المناسبة للتعاون مع البنك ونفذت برنامج تقيد فعال بالقواعد المؤسسية على نحو مرضٍ للبنك.

وهذه هي أول قضية مؤهلة لتلقي عقوبة الحرمان المتبادل بمقتضى الاتفاق الخاص بالتنفيذ المتبادل لقرارات المنع والحرمان المؤرخ التاسع من أبريل/نيسان 2010 والموقع من قبل مجموعة البنك الأفريقي للتنمية، والبنك الآسيوي للتنمية، والبنك الأوروبي للإنشاء والتعمير، ومجموعة البنك الدولي، ومجموعة بنك التنمية للبلدان الأمريكية.

وتعليقاً على ذلك، قال ستيفن زيمرمان، مدير العمليات لدى مكتب نائب رئيس البنك الدولي لشؤون النزاهة، "عملنا خلال العام الماضي مع شركاء التنمية والبلدان المساهمة لتعزيز الآليات العالمية لمكافحة الفساد. ويزيد التنفيذ الحالي لنظام الحرمان المتبادل التحديات إلى مستويات جديدة أمام الشركات المتورطة في الفساد."

يُذكر أن مكتب نائب رئيس البنك لشؤون النزاهة يركز على التحقيق في مزاعم الاحتيال والفساد المتعلقة بعمليات أو بموظفي مجموعة البنك الدولي، مما يساعد في ضمان وصول موارد التنمية إلى المستفيدين المقصودين.

الاتصال بمسؤولي الإعلام
في واشنطن
دينا النجار
الهاتف : (202) 473-3245
delnaggar@worldbank.org

بيان صحفي رقم:
2011/058/ECA

Api
Api