خلق بيئة ملائمة للوظائف في جنوب تونس

2016/05/20

جاء إنشاء هذا المتجر الصغير بالقرية – في إطار "نظام إيكولوجي للوظائف" غير متوقع – على يد سيدتين بدأتا مشروعاً تجارياً صغيراً للمصنوعات اليدوية والسلع الأخرى للمجموعة الجديدة من العمال في المناطق الفقيرة جنوبي تونس. ويُعد النظام الإيكولوجي ثمرة لمشروع رائد تكلفته 5 ملايين دولار، قامت الحكومة التونسية بتدشينه بدعم من البنك الدولي. وبفضل تصميمه الذي يهدف إلى التصدي لمشكلة البطالة، أتاح البرنامج تدريباً مهنياً مؤقتاً مدفوعاً أثناء العمل في المجتمعات المحلية النائية على الحدود مع ليبيا حيث أنها الأكثر تأثراً بتراجع النشاط التجاري على الحدود مع ليبيا. وقد سعى البرنامج الذي استمر في الفترة من عام 2012 إلى عام 2015 إلى التعرف على ما إذا كانت طريقة استجابة السكان لأزمة الوظائف في مناطقهم قد تقدم حلولاً لأزمة البطالة التي قد تتفاقم وتُستغل في أماكن أخرى.