Skip to Main Navigation
عرض مختصر 12/08/2021

فيروس كورونا المستجد: مبادرة تعليق سداد خدمة الدين

من أجل تعزيز الشفافية، تقدم هذه الصفحة محاسبة البلدان المشاركة في مبادرة تعليق سداد خدمة الدين لكل بلد على حدة  والمبالغ التي يدين بها للدائنين، استنادا إلى معلومات من قاعدة بيانات إحصاءات البنك الدولي للديون الدولية. والبيانات عن رصيد الديون ومدفوعات خدمة الدين تُتاح على أساس سنوي وشهري. وتخضع البيانات للتعديل ويجري تحديثها دوريا.

عرض عام

لقد وجهت جائحة فيروس كورونا (كوفيد-19) ضربة قوية لأشد بلدان العالم فقراً، مما تسبب في ركود اقتصادي قد يدفع أكثر من 100 مليون شخص إلى هوة الفقر المدقع.

ولهذا السبب، حث البنك الدولي وصندوق النقد الدولي بلدان مجموعة العشرين على إطلاق مبادرة تعليق مدفوعات خدمة الدين لمساعدة البلدان الفقيرة على تركيز مواردها للتصدي لجائحة كورونا وحماية أرواح ملايين الأشخاص الأكثر عرضة للخطر وسبل كسب أرزاقهم. ومنذ دخولها حيز التنفيذ في الأول من مايو/أيار 2020، قدمت المبادرة نحو 5 مليارات دولار لتخفيف عبء الديون عن كاهل أكثر من 40 بلداً من البلدان المؤهلة.

وإجمالاً، هناك 73 بلداً مؤهلاً للاستفادة من التعليق المؤقت لسداد خدمة الديون المستحقة للدائنين الثنائيين الرسميين. ودعت مجموعة العشرين أيضاً الدائنين من القطاع الخاص إلى المشاركة في هذه المبادرة بشروط مماثلة. وتم تمديد فترة التعليق حتى يونيو/حزيران 2021، وكان مقرراً لها أن تنتهي في 31 ديسمبر/كانون الأول 2020.

ويدعم البنك الدولي وصندوق النقد الدولي تطبيق مبادرة تعليق مدفوعات خدمة الدين عن طريق مراقبة الإنفاق وتعزيز شفافية الدين العام وضمان الاقتراض الحصيف. وتلتزم البلدان المقترضة المؤهلة للاستفادة من المبادرة باستخدام الموارد التي تم تحريرها لزيادة الإنفاق الاجتماعي أو الصحي أو الاقتصادي ضمن جهودها للتصدي للأزمة. كما تلتزم أيضاً بالكشف عن جميع الالتزامات المالية للقطاع العام (بما في ذلك أدوات الديون وأشباه الديون)، فضلاً عن التزامها بالحد من الاقتراض غير الميسر إلى المستويات المتفق عليها بموجب شروط برامج صندوق النقد الدولي وسياسات البنك الدولي الخاصة بالاقتراض غير الميسر. 



كيف تعود مبادرة تعليق مدفوعات خدمة الدين بالنفع على البلدان منخفضة الدخل

تعكس التقديرات البيانات اعتبارًا من 8 ديسمبر/كانون الاول 2021، وسيتم تحديثها مرة واحدة في الأسبوع).

Loading
country dssi Participation? risk of external debt distress risk of overall debt distress date of DSA Publication الوفورات المحتملة لمبادرة تعليق سداد خدمة الدين خلال الفترة من مايو/أيار إلى ديسمبر/كانون الأول 2021
% of GDP USD millions)

تقديرات مدفوعات خدمة الديون المستحقة لجميع  الدائنين الثنائيين الرسميين وفقا لنظام البنك الدولي إبلاغ البلدان المدينة عن ديونها وتعريفات وتصنيفات إحصاءات الديون الدولية. وتم الحصول على التقديرات من التوقعات الشهرية لإحصاءات الديون الدولية بالفترة إلى نهاية عام 2019، بناء على الدين العام الخارجي الحكومي والمضمون من الحكومات القائم منه والمسدد. بيانات جنوب السودان وولايات ميكرونيزيا الموحدة وتوفالو وكيريباتي وجزر مارشال غير متاحة، وتستند بيانات الناتج المحلي الإجمالي إلى مؤشرات التنمية العالمية، وقاعدة البيانات الكاملة لإحصاءات الديون الدولية متاحة هنا.

2 تعكس التصنيفات الخاصة بتحليل استمرارية القدرة على تحمُّل أعباء الدين حتى نهاية يونيو/حزيران 2021.

3 غير مغطاة بموجب إطار عمل استمرارية القدرة على تحمل الدين الممول من البنك الدولي للبلدان منخفضة الدخل.

4 بلدان مؤهلة للاقتراض من المؤسسة الدولية للتنمية حتى السنة المالية 2020، وأنجولا 

5 يعكس ما إذا كان بلد ما قد طلب المشاركة في عامي 2020 و 2021.

وسائط إعلامية

Image
click
فيديو 08/04/2020

كيف يساعد تعليق خدمة الدين في مكافحة جائحة كورونا؟

يجيب مارسيلو إستيفاو من مجموعة البنك الدولي على أسئلة حول كيفية عمل مبادرة تعليق خدمة الدين ومدى فعاليته.